...

حقوق الانسان بالنواب تجتمع بالمجلس القومى للمرأة لبحث سبل التعاون نحو الخروج بتشريعات داعمة للمرأة المصرية

 

عقدت لجنة حقوق الانسان برئاسة النائب  طارق رضوان -د رئيس اللجنة لقاء مع الدكتورة  مايا مرسى – رئيس المجلس القومى للمرأة ، ذلك لبحث أوجه التعاون والعمل المشترك بين اللجنة والمجلس.

أكد طارق رضوان على أهمية ذلك اللقاء، حيث انه أصبح لزاماً على مجلس النواب وعلى السلطة التنفيذية تنفيذ ما جاء بالاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان وخاصة فيما يخص ملف حقوق المرأة، وتلعب السلطة التشريعية الدور الضامن والمراقب لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان والتى أصبحت عقد بين الدولة والمجتمع المصرى.

وأعرب رضوان عن تقديره للمجهودات التي تقوم بها الدكتورة/ مايا مرسى فيما يخص ملف المرأة المصرية وسعيها دائماً تقديم يد المساعدة والتعاون من أجل المرأة، وكذلك ما تقدمه في الآونة الأخيرة في المحافل الدولية وتأكيد ان مصر من الدول الداعمة لذلك الملف

أوضحت الدكتورة / مايا مرسى ، أن المجلس القومى للمرأة يقوم بمتابعة كافة قضايا المرأة والعمل على حلها، وان في الآونة الأخيرة نعمل على حل قضية الوصاية و الولاية وان من السهل العمل على حلها إذا تم تعديل القانون بحيث ينص على أن الأب والأم هما رب الأسرة.

كما أشارت الدكتور / مايا مرسي، أن خطة عمل المجلس فى الفترة القادمة وفي مقدمتها برنامج تنمية الأسرة وذلك بالتنسيق مع وزارات ” التخطيط والصحة والسكان، والتضامن الاجتماعي”، والتي تستهدف الجوانب الاقتصادية والصحية ورفع الخصائص السكانية في قري محافظات حياة كريمة، فضلاً عن برنامج الشمول المالي ليصل إلى مليون سيدة.

وأكدت على أهمية التصدي لمشكلة العنف السيبرانى ضد المرأة، وان مصر قد أقرت أطر تشريعية للتصدى له منها قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات وقانون تنظيم الاتصالات.

وفى نهاية اللقاء، أوضحت ان السيد الرئيس يولى أهمية كبيرة بملف المرأة المصرية وأكد على دعمه للخروج بأي تشريع يدعم المرأة، حيث قام بالتوجيه بتشكيل لجنة من القضاة لأعاده صياغة تعديلات قانون الأحوال الشخصية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى