...

رئيس «شباب النواب» بمناسبة ذكرى تحرير سيناء: ستظل يوما خالد في تاريخ مصر

قال الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إن ذكري تحرير سيناء سيظل يوما خالدا في حياة المصريين وان البطولات التي تقوم بها القوات المسلحة المصرية للدفاع عن الوطن والحفاظ على أرضه ووحدته وترابه وسيادته تحت راية وقيادة الزعيم البطل الرئيس عبد الفتاح السيسي، شيء يدعو كل مصر أن يكون فخورا ببلده ووطنه الغالي مصر.

ووجه رئيس لجنة الشباب، في بيان صحفي أصدره بمناسبة الذكرى الأربعين لتحرير سيناء التهنئة الي الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، القائد العام للقوات المسلحة، والفريق أسامة عسكر، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وكل ضباط وجنود القوات المسلحة، وجميع المصريين.

واضاف أن يوم الخامس والعشرين من أبريل سيظل ذكرى خالدة في وجدان كل مصري، يحتفل به كل عام ويتذكر بطولات وأمجاد وتضحيات القوات المسلحة للحفاظ على أرض الفيروز سيناء وتحريرها من العدو المحتل، مشيرا إلى أن هذا الاحتفال يُترجم على أرض الواقع كل عام بالمزيد من التنمية والتعمير وإقامة المشروعات القومية والتنموية بسيناء.

وأكد رئيس لجنة الشباب أن عملية تحرير سيناء مرت بكل مراحل العمل العسكري والسياسي والدبلوماسي، خاضت خلالها الدولة المصرية والقوات المسلحة أشرس المعارك لعودة الأرض ليكون يوم 25 أبريل عام 1982، عاما مجيدا في تاريخ أمتنا، حيث تم رفع العلم المصرى على حدود مصر الشرقية على مدينة رفح بشمال سيناء وشرم الشيخ بجنوب سيناء، وإعلان هذا اليوم عيداً قومياً مصرياً.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسى، وجه كلمة إلى الشعب، اليوم الإثنين، بمناسبة ذكرى تحرير سيناء قال خلالها، إن يوم الخامس والعشرين من أبريل سيظل يوما خالدًا في ذاكرة أمتنا تجسدت فيه قوة الإرادة وصلابة العزيمة أكدتها أجيال أدركت قيمة الانتماء لوطنها فوهبت أنفسها للدفاع عن ترابه تلوح عاليًا برايات النصر في سماء العزة والكرامة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى