...

“رياضة النواب” توصي بتوفير فرق مدربة على الإنعاش القلبي والرئوي بالملاعب

ناقشت لجنة الشباب و الرياضة بمجلس النواب برئاسة الدكتور محمود حسين، طلب الاحاطة المقدم من النائب الدكتورة نسرين عمر تحت عنوان عدم جاهزية الملاعب والأندية، المراكز الشبابية.

 

كما ناقشت اللجنة إجراءات وأجهزة الإنعاش القلبي والرئوى وعدم وجود فرق مدربة على كيفية التعامل بشكل سريع مع الحالات الطارئة وخطوات الإنعاش القلبي السريع حيث أن نسب الإصابة بالأزمات القلبية التى تحدث للرياضيين فى المراكز الشبابية أو غيرها بالمحافظات غيرمعلومة فى مصر ولكن تظهر حالات على فترات متقاربة.

 

وقالت النائبة نسرين عمر، إن الاهتمام بجاهزية الملاعب تزداد أهمية بعد انتشار عدوى فيروس الكورونا حيث أثبت العلماء أن نسبة الإصابة بالتهاب عضلة القلب يبلغ 16 مرة أعلى فى المصابين بعدوى فيروس الكورونا من الغير مصابين.

 

وأضافت أنه نشرت ورقة بحثية أخرى فى عام 2020 أن تقريبا 5-25% من المرضى المصابين بعدوى الكورونا يصابوا بالتهاب عضلة القلب وأعلنت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بأن التهاب عضلة القلب يسبب نسبة تتجاوز 20% من الوفايات الفجائية فى الرياضيين الشباب وأيضا أثناء فترة الإصابة بالفيروس التاجي هناك التهاب حاد يحدث في الأوعية الدموية، وجلطات دموية تسبب الضرر وتؤدي إلى مشاكل في القلب.

 

وتابعت: مع ظهور تاثير تداعيات الإصابة بفيروس الكورونا على سلامة القلب وتأثيراتها على الرياضي الذي يبذل جهدا كبيرا خلال التدريبات والمنافسات فإن هذه التحديات تدق ناقوس الخطر بأهمية جاهزية الأماكن الرياضية بفرق مدربة على الانعاش القلبى الرئوي وعربة إسعاف مجهزة وأجهزة الصدمات الكهربائية لمعالجة لإنعاش القلب فى حالة التجمعات.

 

وأوصت اللجنة بعد النقاش مع ممثلى وزارة الشباب والرياضة، والنواب أعضاء اللجنة بضرورة تجهيز المنشأت الشبابية والرياضية بفرق مدربة على الانعاش القلبي والرئوى وتوفير عربة إسعاف وأجهزة انعاشية طارئة مجهزة فى حالة التجمعات وأهمية عمل بروتوكول تعاون بين وزارتى الشباب والرياضة والصحة والسكان لعمل دورات تدريبية للإنعاش القلبي والرئوى توصيات لجنة الشباب و الرياضة بمجلس النواب بشأن جاهزية الملاعب وما بعد الكورونا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى