...

مكرم تمنح بطل إنقاذ المدنيين فى أوكرانيا درع وزارة الهجرة

استقبلت نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الشاب المصرى إسلام العشيرى، بطل إنقاذ العشرات من المصريين والعرب خلال الأحداث فى أوكرانيا.

خلينا سند لبعض

وأشادت بجهوده الكبيرة، ضمن مبادرة “خلينا سند لبعض”، والتى تبرز جدعنة وشهامة المصريين.

من ناحيتها، ثمنت وزيرة الهجرة ما قام به إسلام العشيرى، من شجاعة لإنقاذ العشرات، والخروج بهم إلى الحدود الآمنة، برغم المخاطر التى تعرض لها يوميا على مدى نحو شهر كامل داخل حدود أوكرانيا، وإصراره على تلبية نداء المستغيثين من شتى الجنسيات داخل أوكرانيا، وإخراجهم من مناطق النزاع وإنقاذ حياتهم.

شهامة وشجاعة المصريين

وأكدت وزيرة الهجرة أنها فخورة بشباب مصر الذى يؤكد دائما شهامة وشجاعة المصريين.

وفى السياق ذاته، منحت وزيرة الهجرة، الشاب المصرى إسلام العشيرى، درع الوزارة، تقديرا لما قام به، مؤكدة أن المصريين بالخارج يضربون كل يوم أروع الأمثلة فى تعزيز الصورة الذهنية للدولة المصرية.

فخور بتقدير الدولة المصرية 

من ناحيته، أوضح إسلام العشيرى، أنه فخور بتقدير الدولة المصرية لما قام به، برغم أنه تحرك بدافع الإنسانية، مقدما الشكر للسفيرة نبيلة مكرم لاستقباله، وحرصها على تكريمه والإشادة بجهود فريق الشباب المصرى الذى حرص على دعمه ومساندته طوال فترة الأزمة.

وتابع العشيرى أن رحلة الإنقاذ كانت تستوجب قيادة السيارة فى طرق وعرة، لرحلة قد تستغرق يومين وثلاثة أيام وأحيانا أسبوع لإنقاذ عدد كبير من الأشقاء العرب والمصريين وجنسيات أخرى، فى مدن سومى وخاركيف ونيكولايف وخيرسون وغيرهم.

وأضاف إسلام أنه ما زال يتذكر جيدا فرحة الأشقاء من السعودية والإمارات والعراق ولبنان خلال إنقاذهم، حيث أنقذ 4 شباب مصريين وخرج بهم إلى حدود بولندا، وفى “بيلا تشيركس” نجح فى إنقاذ سيدة عراقية وأطفالها الأربعة، وشاب سعودى، وزوجته من إحدى المستشفيات، وكذلك عائلة يمنية من 3 أطفال وأمهم، فى مدينة “كاماروفكا”، وأسرة لبنانية فى “لفيف”، وكذلك إنقاذ عائلة إماراتية من 5 أفراد وخرج بهم من “سومى” إلى رومانيا، و3 أردنيين من طلاب الجامعات.

وعن أخطر مواقف الإنقاذ، يشير إسلام إلى إنقاذ الشاب المصرى “بسام” والذى انتشرت استغاثته على مواقع التواصل الاجتماعى، ولكنه أصر على إنقاذه برغم أهوال الأحداث، والمجازفة بسيارته التى تعرضت للقصف، وتلقى مساندة من صديق لبنانى له هناك، منحه سيارة أخرى، ليكمل مهمته النبيلة، مع تواصل مستمر من وزيرة الهجرة للاطمئنان على أفراد الجالية وعلى المصريين هناك.

وأكد إسلام العشيرى أن السفيرة نبيلة مكرم داعمة لكل المصريين بالخارج، وأن ما قدمته من دعم وتشجيع خلال تلك الفترة العصيبة، موجها رسالة شكر لوالده، الذى حرص على تشجيعه على إنقاذ الناس برغم الأهوال والمخاطر.

وفى ختام، اللقاء أجرت وزيرة الهجرة اتصالا هاتفيا بالشباب المصرى المشاركين فى دعم الطلاب والجالية المصرية فى أوكرانيا، مؤكدة ترحيبها باستقبال الأبطال الذين ضربوا هذه الأمثلة الرائعة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى