...

اشهر سفرجى فى السينما.. تزوج الممثلة قدرية كامل بنت اخت جلال بايار رئيس تركيا

محمد كامل هو أشهر سفرجي وخدام عرفته السينما المصرية.. يمكن بسبب لون بشرته.. او لكنته.. لكن الحقيقة ان محمد كامل اللى فى الصورة ده كان صاحب سبع صنايع .. وبخته كان ضايع فعلا..

 

الحاج كامل بدأ مشواره مع الحياة موظف ري فى السودان.. وهو هناك حصلت حادثة السردار المشهورة وكانت قوات الاحتلال الانجليزي بتضيق على الموظفين المصريين هناك.. فكتب كامل زجل من تأليفه بيتريق فيه على اللي بيحصل مع المصريين فى السودان.. ولما الزجل ده اترجم للانجليزية .. الانجليز فصلوه وقالوا يسيب البلد فورا.. وطبعا وقتها زمايله المصريين عملوا له حفلة وداع سرية.. قال فيها الزجل اللى كتبه بعد ما لحنه.. ويومها اكتشف انه موهوب فى موضوع الالقاء والتلحين..

 

رجع كامل على مصر وقال يجرب حظه فى مجال تانى.. فرجليه خدته على فرقة منيرة المهدية.. وكانت أدواره الاولى معاها.. ادوار الخدام اللى برع فيها اكتر من ابطال المسرحيات نفسهم.. وفضل يطلع من فرقة على فرقة بنفس أدوار الخدام.. لحد ما حط الرحال عند بديعة مصابنى اللى اشتغل عندها مونولجيست..

 

فى سنة 1933 ولما كانت حكومة صدقي باشا بتحكم مصر بالنار قرر كامل أنه ينتقد الاوضاع دى بمونولوج جديد سخر فيه من حكومة صدقي.. وكانت النتيجة أنه اتقبض عليه واتحبـس فى قسم الخليفة اسبوع وكان ممنوع عنه الزيارة.

 

وبما ان الفن مبيأكلش عيش.. اشتغل الحاج كامل كام شغلانه كده على جنب يسد بيهم حاجته .. فاشتغل صيدلي ولما طلع قرار ان المهنة دى يشتغل بيها خريجين الجامعة بس سابها .. وراح اشتغل بتاع نظارات واغلب دكاترة العيون كان عارفينه وبيتعاملوا معاه لأنه برنس فى الشغلانة.

 

الحاج كامل كان متجوز اتنين دفعة واحدة .. منهم الممثلة قدرية كامل بنت اخت جلال بايار رئيس تركيا.. واللى عرض عليها بعد ما بقي رئيس انها تتطلق وتسيب مصر وترجع تركيا.. بس الست طلعت اصيلة ورفضت وكملت مع جوزها.

 

قبل مووته بكام يوم كان الحاج كامل شغال فى بورسيعد.. وفجأة ساب كل اللى وراه ونزل القاهرة يلف على اصحابه واحد واحد وكأنه بيودعهم.. حتى مراته قدرية اللى كان مخاصمها بعد مشكلة بينهم.. حاول يدور عليها علشان يصالحها بس القدر كان أسرع منه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى