...

مواطنة روسية تتزوج من “مصطفى” المصرى دون علمها

 

 

أصيبت إحدى المواطنات بمدينة سان بطرسبورغ الروسية بالذهول بعد علمها “بزواجها من مواطن مصري يدعى مصطفى محمد مصطفى أحمد” دون علمها.

 

وفقدت الفتاة جواز سفرها الروسي في صيف عام 2021، وبعد ستة أشهر وبشكل غير متوقع وجدت نفسها متزوجة من المصري مصطفى محمد مصطفى أحمد.

وقالت المحكمة بناء على المستندات فإن الفتاة تزوجت في يناير 2022 من مواطن مصري، موضحة أن الفتاة فقدت جواز سفرها في بداية صيف 2021 ولم يكن لديها الوقت لإصدار وثيقة جديدة.

 

واكتشفت الفتاة الروسية زواجها من المواطن المصري بعدما توجهت لتسجيل طفلها الأول، لتؤكد أنها لم تقابل مصطفى هذا قط ولم تعش معه من قبل وليس لديها أي فكرة عن أن العلاقة مسجلة قانونيا، وتم إثبات أن الزواج قد تم باستخدام جواز السفر المفقود للفتاة وبعد أن تم الكشف عن كل شيء، رفعت دعوى قضائية لإعلان بطلان هذا الزواج.

 

وتقدم المواطن المصري في فبراير 2022، بطلب إلى إدارة الهجرة بطلب الحصول على تصريح إقامة مؤقتة في روسيا، بحجة أنه “يريد العيش مع زوجته”.

 

وأعلنت المحكمة بعد اطلاعها على القضية بطلان زواج المواطنة الروسية ومصطفى، وألغت تسجيله من الأحوال المدنية الروسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى